تقنية البلازما الغنية بالصفائح الدموية (بي ار بي)

ما هو علاج البلازما ؟

ويتم العلاج بتقنية الصفائح الدموية الغنية بالبلازما بسحب كمية بسيطة من الدم وخفض سرعة تدفقها ثم إعادة تطبيقها أو حقنها لتعمل على تحسين صحة الأنسجة.

والصفائح الدموية عبارة عن خلايا دقيقة توجد في الدم وتشارك في عملية التخثر. فعندما تنتظم تلك الصفائح لتاخثر لدم ، تطلق عدد من الأنزيمات تعمل على التئام الجروح و الأنسجة، فتجذب الخلايا

الجذعية لمعالجة المنطقة المتضررة. وعندما تستخدم هذه الصفائح لعلاج نسيج مصاب أو متضرر جراء أشعة الشمس أو عوامل الشيخوخة، تسهم في إعادة تشكيل النسيج فتجعله أكثر صحة وشباباً.

كيف يتم ذلك؟

يقوم أنبوب (أو أنبوبين أو ثلاثة) بسحب الدم بنفس الطريقة المستخدمة في سحب عينة دم للفحص. وحين يتم تخدير الجلد بمرهم موضعي، توضع عينة الدم لمدة ثماني دقائق في جهاز الطرد المركزي لإنتاج البلازما الغنية بالصفائح الدموية .

وتسحب البلازما الغنية بالصفائح الدموية من الأنبوب داخل حقنة صغيرة. يضاف إليها كمية محدودة من محلول كلوريد الكالسيوم لتحفيز العملية. . وبمجرد خلط المزيج في الحقنة، تضخ البلازما الغنية بالصفائح الدموية في الجلد الذي تم تخديره و تعقيمه في نقاط دقيقة في طبقات الجلد العميقة.

ما مدى سرعة ظهور النتائج؟

من المستحسن انتظار 3 أشهر تقريباً أو بعد الجلسة الثالثة من علاج البلازما الغنية بالصفائح الدموية قبل تقييم النتائج. ويلاحظ البعض حدوث تغييرات أخرى بعد مرور 3 إلى 6 أشهر من تلقي آخر علاج.

هل توجد آثاراً جانبية؟

قد يلاحظ تحول لون الجلد إلى اللون الوردي أو الأحمر لبعض الوقت عقب العلاج. ومن المحتمل ظهور بعض الكدمات جراء استخدام الإبرة لحقن البلازما الغني بالصفائح الدموية في الجلد. وهذه الآثار تختفي بعد أسبوع أو أكثر.