تقنية “التيرماج” لشد الوجه والعنق والجفون

إنها تقنية ثورية غير جراحية لشد الجلد المترهل دون شقوق أو ندوب، كما أنها لا تتطلب فترة نقاهة طويلة في الغالبية العظمى من الحالات. وقد تم استخدامها للتخلص من حب الشباب دون أدوية عن طريق الفم. وتعمل هذه التقنية على شد ترهلات الجلد والتجاعيد عن طريق توليد نوع معين من الترددات الراديوية التي تعمل على تسخين طبقة الأدمة العميقة. مما يعمل أيضا على تقليص الغدد الدهنية في الجلد، فتعمل بدورها على تحسين البشرة وحب الشباب. ك

ما يلطف التطبيق المتزامن للرذاذ البارد الداخلي سطح الجلد وبالتالي يقي من الحروق.ولأن تسخين الأنسجة قد تكون غير مريحة، يطلب العديد من المرضى مسكنات عن طريق الفم والعضل وأدوية الألم لجعل التجربة مريحة وممتعة. وينبغي لجميع المرضى اتخاذ الترتيبات اللازمة للعودة الي منزلهم حتى يتمكنوا من الحصول على بعض الاسترخاء. و من النادر حدوث مضاعفات. قد يحدث احمرار، وورم موضعي، ووهن مؤقت، ودرنات. و ظهرت في بعض الحالات بثور سطحية وندوب (لمزيد من المعلومات راجع ثيرماج- الجسم – ارتباط تشعبي)