شد ربلة الساق (زرع الساق)

إن عمليّة تكبير ربلتا الساقين تساعد على تصحيح تناسق الساقين عندما تكون الربلة أنحف كثيرًا من الفخذ بحيث ينعدم التوازن، أوعندما يكون الجزء السفلي ككل هزيلاً بالمقارنة مع أعلى الجسم.

 

وبالنسبة لمن يمارس كمال الأجسام، تكون عملية تكبير عضلات الربلة الأكثر صعوبة عن كل عضلات الجسم بممارسة الرياضة، ويطلبون غالباً زرع الربلة أو تكبيرها لهذا السبب.

أحيانًا، بعد الإصابة بمرض مثل شلل الأطفال أو بعد إجراء جراحة تمديد العض

لات كما في حالات القدم العرجاء، يحصل عدم تناسق بين الجانبين الأيسر والأيمن مما يستلزم زيادة حجم ساق واحدة. وتمشيا مع تشريح عضلة الساق الرئيسية ذات الرأسين، عادة ما يستلزم الأمر طعمين في كل ساق لتحقيق أقصى قدر من التكبير، وفي بعض الأحيان لابد من إجراء زرع في الجانب الداخلي فقط كما في مرضى “تقوس الساقين”.وتتوفر حشوات السيليكون المطاطية في أربعة أحجام على الأقل. ومع بعض الاستثناءات، فإن معظم الرجال يحتاجون تكبير اضافي، أو زرع متوسط الحجم، بينما تحتاج معظم النساء إلى زرع متوسط أو صغير.