img

الأسباب العامة لتساقط الشعر

يتساقط الشعر في أغلب الحالات نتيجة للاستعداد الوراثي. وتنتقل هذه الصفة

يتساقط الشعر في أغلب الحالات نتيجة للاستعداد الوراثي. وتنتقل هذه الصفة الوراثية من جهة الأب والأم على حد سواء، وليس بالضرورة، كما تعتقد، أنها تنتقل من جهة الأم فقط. وتؤثر هذه الصفة على الرجال والنساء. وقد يتخطى تساقط الشعر أجيالاً وقد يؤثر على أحد الأشقاء دون الآخر، إلا أنه في الواقع قد قد يؤدي إلى إصابة الأشقاء بأنواع مختلفة من تساقط الشعر. وقد تختلف الأسباب، ونتيجة لذلك يُوصى دائماً باستشارة أحد الأطباء الخبراء في هذا المجال.

تساقط الشعر لدى الرجال

يعود السبب الرئيسي في تساقط الشعر لدى الرجال إلى ما يسمى “الثعلبة الذكرية” أو “الصلع الوراثي لدى الذكور”. ويحدث هذا النوع من تساقط الشعر من مقدمة الرأس أعلى الصدغين (خط الشعر) ومن منطقة التاج (قمة الرأس). ويصل خط الشعر المنحسر في النهاية إلى منطقة التاج ذات الشعر الخفيف؛ متسبباً في ظهور حلقة على شكل حدوة الحصان حول مؤخرة وجانبي الرأس.

ويحدث الصلع عند ضعف بصيلات الشعر الحساسة وراثياً بسبب هرمون دي هيدروتستوستيرون. وقد يؤدي هذا الهرمون إلى انكماش بصيلات الشعر الصحية على مدار فترة من الزمن حتى ظهور ما يُعرف باسم “حدوة الحصان”.

ومع ذلك، لا تتأثر، في أغلب الحالات، بصيلات الشعر الموجودة في مؤخرة الرأس، والتي تقع فوق العظم القذالي وتمتد بين الأذنين، بهذا الهرمون من الناحية الوراثية وتظل دون تساقط على مدى الحياة. وهذا هو أساس زراعة الشعر حيث تؤخذ بصيلات الشعر الدائمة من جانبي ومؤخرة الرأس ثم يتم زراعتها في المناطق المصابة.

الصلع الذكوري: مقياس نوروود

الفئة الأولى: تمثل الرأس الطبيعي، دون وجود أي تساقط ملحوظ للشعر.

الفئة الثانية:تتميز ببداية انحسار في خط الشعر وفراغات في “قمة الجبين” عند مقدمة الرأس.

الفئة الثالثة: يتعرض المرضى في هذه الفئة إلى نقص أكبر في كمية الشعر الموجودة فوق منطقة الصدغين وكذلك انحسار الشعر من مقدمة الرأس. وفي هذه الفئة، يزيد تساقط الشعر عند منطقة التاج.

الفئة الرابعة: قد يكون تساقط الشعر في هذه المرحلة ملحوظاً بشكل أكبر في منطقة التاج أو قد يتعرض المرضى لتساقط الشعر فوق الصدغين و/أو عند المنطقة الأمامية لمقدمة الرأس.

الفئة الخامسة: يقترب تساقط الشعر في هذه المرحلة من مستويات كبيرة؛ حيث يتساقط معظمه في قمة الرأس ومنطقة التاج. ولذلك قد تكون هناك حاجة إلى المزيد من الطعوم عند إجراء عملية زراعة الشعر في هذه الفئة وما بعدها، لتغطية المنطقة المصابة وزيادة كثافة الشعر.

الفئة السادسة: يزيد معدل تساقط الشعر لدى المرضى بشكل كبير، ولكن مع وجود المناطق المانحة للشعر. وتظل نتائج عملية زراعة الشعر في هذه الفئة متميزة.

احجز موعدا

احجز موعدا



اتصل بنا

+971 (0) 44237600